وفد برلماني يجري مباحثات مع رئيس الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا

أجرى وفد برلماني يضم كل من عبد العلي حامي الدين وعلال العمراوي مباحثات مع رئيس الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا “Rik Daems”.

وبهذه المناسبة أشاد Daems، بـ”المسار التصاعدي الذي تسير عليه العلاقات بين المملكة المغربية والجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا، منذ حصول المغرب على وضع شريك من أجل الديمقراطية سنة 2011″، وأكد على”النتائج الإيجابية لهذا التعاون، الذي يعد ثمرة الالتزام الإرادي للمغرب والذي لا رجعة فيه”.

كما شدد أيضا على أن المهمة التي سيقوم بها قريبا إلى للمملكة المغربية ستشكل مناسبة للإعلان عن “خطة العمل الرامية إلى تعزيز الشراكة بين المغرب والجمعية، وإطلاق التفكير حول تطوير وضع الشريك من أجل الديمقراطية الذي تحظى به المملكة”.

وفي هذا الإطار، رحب ذات المسؤول بنهج المملكة البناء والطموح لتعزيز علاقتها مع الجمعية، وأثنى على دور المغرب كجسر بين أوروبا وإفريقيا، مؤكدا دعمه الثابت للمملكة في جميع الهيئات التابعة لمجلس أوروبا.

من جهتهم، أشاد البرلمانيون المغاربة بجودة العلاقات التي تجمع بين المملكة والجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا، وأعربوا عن تطلعهم إلى “تعزيز الشراكة القائمة مع الجمعية”، لافتين إلى أنه “من المهم إعطاء دينامية جديدة لعلاقاتنا”، خصوصا وأن “الوقت قد حان لمنح المغرب وضعا أكثر تقدما”.