ميصرة تثير وضعية أطر مكتب التسويق والتصدير بعد تصفيته

صادقت لجنة القطاعات الإنتاجية بمجلس المستشارين، مساء يوم الثلاثاء 20 أبريل 2021، بالإجماع على مشروع قانون يقضي بحل مكتب التسويق والتصدير وتصفيته.
وبهذا الخصوص، عبرت آمال ميصرة، عضو فريق العدالة والتنمية، عن تخوفها من مصير مستخدمي المكتب من أطر وأعوان، وعن وضعيتهم الإدارية المستقبلية.
كما تساءلت ميصرة عن تقاعد موظفي المكتب، خصوصا وأن وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، قد أكد على وجود فئتين، حيث ستستفيد الفئة الأولى من الخروج الطوعي من الإدارة، في حين ستنتقل الفئة الثانية إلى مؤسسات عمومية أخرى.
وبخصوص وضعية مسؤولي المكتب، تساءلت ذات المستشارة عن مستقبل هؤلاء، وعما إذا كانوا سيحتفظون بمناصب المسؤولية وبامتيازاتهم داخل الإدارات المستقبلة، بالإضافة إلى وضعيتهم بصندوق تقاعدهم.
ولم يفت ميصرة التأكيد على أهمية استثمار التجربة والخبرة التي راكمها أطر المكتب داخل الإدارات المستقبلة.